الأربعاء، 19 أكتوبر، 2011

إسرائيل وليبيا: تحضير افريقيا لصدام الحضارات


نشرت الترجمة لأول مرة في موقع وجهات نظر هنا
بقلم: مهدي داريوس ناظم رؤية Mahdi Darius Nazemroaya*
ترجمة: بثينة الناصري
تحت إدارة اوباما وسَّعت الولايات المتحدة حربها طويلة الأمد الى افريقيا. وأصبح باراك حسين اوباما الذي يُدعى (ابن افريقيا) اعدى اعداء افريقيا، فإلى جانب دعمه المتواصل للدكتاتوريات الافريقية، انفصلت ساحل العاج، وحدث تقسيم السودان وساءت احوال الصومال وهوجمت ليبيا من قبل الناتو. والآن القيادة المركزية الامريكية في افريقيا (افريكوم) في اوج عنفوانها فالولايات المتحدة تريد المزيد من القواعد في افريقيا، كما اعلنت فرنسا حقها في  التدخل العسكري في اي مكان في افريقيا لها فيه مواطنون فرنسيون ومصالح فرنسية معرضة للخطر. فيما الناتو يعزز مواقعه في البحر الاحمر وساحل الصومال.

الاثنين، 12 سبتمبر، 2011

السر المشين وراء قيام كردستان

  هذا أحد المقالات التي ترجمتها ونشرتها في موقع (دورية العراق) الذي كنت أديره منذ 2003 حتى 2009 تقريبا. وبعدها اضطررت الى إغلاقه لعدم تمكني من الاستمرار فيه فنيا وماديا بعد أن تم تخريبه عدة مرات. كانت المقالات التي أترجمها إما اضع اسمي الصريح عليها أو اكتب (ترجمة دورية العراق) ، وهذا أحدها. مايزال منشورا على بعض المواقع ومنه (النهى) هنا.

بقلم لورا روزن
ترجمة دورية العراق

 كيف استطاع رئيس موساد سابق وجاسوس الماني و حفنة من جماعات الضغط الامريكيين من اصحاب الشركات مساعدة كردستان في الاستيلاء على 15 طن من الدولارات فئة 100 وعلى السلاح والتدريب والحظوة والحماية !!!

الاثنين، 29 أغسطس، 2011

بيان الحائزات على جائزة نوبل للسلام حول نفط العراق

الشيء بالشيء يذكر، وبمناسبة نشر مقالة انطونيا يوهاز ، فها هن الحائزات على جائزة نوبل  للسلام يصدرن ايضا بيانا عام 2007 حول قانون النفط العراقي . ترجمته في حينه ونشرته في (دورية العراق) في نفس تاريخ المقالة السابقة.

بيان ا لحائزات على جائزة نوبل للسلام : ضد قانون النفط العراقي

نفط من هو على أية حال؟

هذا اليوم 28 آب 2011 ذكرت انطونيا يوهاز* في صفحتها على تويتر أن مجلس الوزراء في العراق المحتل قد وافق على مسودة قانون النفط التي قدمت منذ 2007، وأحالت انطونيا القاريء الى مقالة لها بشأن تلك المسودة نشرتها عام 2007 في نيويورك تايمز ، وعلى موقعها هنا. وكانت قد جرت بيننا مراسلات في حينها وارسلت لها ترجمتي لمقالتها ومقالات اخرى لها، ونشرتها في حينها على موقع دورية العراق. وسترون من المقالة المشار اليها على موقعها انها تنبه القاريء الى ترجمة عربية للمقالة وتدرج رابطا قديما على (موقع دورية العراق) الذي لم يعد قائما. أعيد نشر المقالة في هذه المدونة .

السبت، 16 يوليو، 2011

خطة المحتل لبغداد: فرق تسد

 بعد قراءة مااقتبسه فيسك من خطة كتبها ديفد بترايوس القائد الامريكي في بغداد، نتساءل ما اذا كان تفجير جسر الصرافية تدشينا لهذه الخطة ؟ يرجى ملاحظة ان الفرضيات التي استند اليها بترايوس هي نفس الفرضيات الخاطئة التي يكررها الساسة الامريكان ويبنون عليها استنتاجاتهم . ولهذا فإن المصير الحتمي للخطة هو الفشل. كما يرجى ملاحظة اننا تركنا مفردات المقالة كما هي في النص.

 بقلم : روبرت فيسك
ترجمة بثينة الناصري

كشف ستراتيجية جديدة لتقسيم المدينة الى مناطق معزولة . فشلت الخطة في فيتنام ، فما هي فرص نجاحها في العراق ؟

القاعدة في العراق وخطة الجنرال بترايوس !

بقلم: بثينة الناصري

لماذا لم نعد نسمع في العراق سوى اسم "القاعدة"؟ فكل من تعتقله قوات الاحتلال او تقتله لابد ان يكون من "القاعدة" . ولكن هذه هي الاسطورة التي علينا ان نصدقها .في الاسابيع القليلة الماضية ، خرج علينا الجيش الامريكي بخبر اعتقال "وزير الاعلام" في "دولة العراق الاسلامية " مع صورة واسم رباعي كامل لشخص حقيقي بدون كنية وبدون غموض. والرجل حلقة وصل بين تنظيم القاعدة في بلاد الرافدين وبين اسامة بن لادن والظواهري. واكثر من هذا قيل لنا ان الدولة الاسلامية التي كانت رائدة افلام وعمليات الجهاد في العراق التي يتناقلها عشاق الاسلام والمقاومة على الانترنيت هي دولة وهمية افتراضية .

السبت، 23 أبريل، 2011

فكرة مسلسل كوميدي: آي آي آي: بغداد



آي آي آي: بغداد
 
تأليف: بثينة الناصري  

عنوان المسلسل: العنوان يكتب بالانجليزية والعربية والاصل الانجليزي مختصر الإسم المطول:
  International  Investigative Intelligence : Baghdad

III:Baghdad))  آي آي آي : بغداد
الاستخبارات التحقيقية الدولية : فرع بغداد

وهو مكتب للتحقيق في الجرائم والاسرار والقضايا الغامضة، والمختصر على غرار مختصرات الأمريكية لمكاتب التحقيقات ، وكذلك لمسلسلاتهم المشابهة. 

فكرة المسلسل: 

(هادي هراس)  يهوى منذ صغره قراءة القصص البوليسية، ويعشق مشاهدة أفلام الجرائم والتحقيقات وحل الألغاز. وقد خرج من كل ذلك بامتلاك معرفة كاملة بطرق التحقيق وملاحقة المجرمين وملاحظة  التناقضات واكتشاف الأكاذيب، وتتبع الأثر ، وقراءة ملامح الإنسان ، والأهتمام بالتفاصيل التي لا ينتبه اليها أحد. 

في بداية المسلسل ، ومن الحلقة الأولى نكتشف أن هادي هراس افتتح مكتبا خاصا للتحقيقات في بغداد للتحقيق في الجرائم الغامضة التي يعاني منها الشعب العراقي دون معرفة الجاني الحقيقي (الاختطافات – القتل – الفساد – السرقات- التفجيرات الخ)

الخميس، 3 مارس، 2011

كيف خدعت إدارة بوش الرأي العام

 الكاتب: دنيس هانز
ترجمة بثينة الناصري

استخدمت الادارة الامريكية قبل واثناء وبعد حربها على العراق عدة طرق للكذب والخداع:

فيلم الإثارة الرائع: الحرب على الإرهاب

بقلم : ديفد مارتن
ترجمة بثينة الناصري
 
يعرف كل السحرة الماهرين ان سر الصنعة هو لفت انتباه المشاهدين الى الاتجاه الخاطيء . اجعلهم يركزون النظر على يدك اليمنى في حين تثبت في راحة كفك اليسرى قطعة النقود المعدنية التي ستخرجها امامهم من احدى اذنيك .


الكلمات الممنوعة والكلمات المسموح بها في حربهم على الاسلام

 بثينة الناصري
عن الاسوشيتد برس

هذه الوثيقة صدرت اوائل عام (شهر كانون الثاني 2008) وهي عبارة عن نصائح تقدمت بها وزارة الداخلية الامريكية بالتعاون مع (مسلمين امريكيين) ، مقدمة الى المسؤولين في الادارة الامريكية للتعامل مع بعض الكلمات بحساسية . هناك كلمات يجب ان تقال وكلمات محظورة في الحديث مع المجتمعات الاسلامية التي تحاربها الولايات المتحدة . بمعنى آخر كيف تضحك على المسلمين والعرب وتخفي أغراضك الحقيقية.

دبابات الإعلام: 10 حروب و10 أكاذيب

 بقلم : ميشيل كولون *
 ترجمة بثينة الناصري

كل حرب تسبقها كذبة اعلامية كبيرة .اليوم بوش يهدد فنزويلا والاكوادور وغدا ايران وبعد ذلك من التالي ؟

يزعم الرئيس العميل يوريبي تاجر المخدرات وذباح الهنود الحمر (4 ملايين لاجيء) بأن لديه دليلا على دعم شافيز للارهاب وعسكرة المنطقة وانه وجد الدليل في كومبيوتر راؤل رايز.

وينهمك الاعلام الموالي بترويج هذه الحملة الدعائية لحرب بوش القادمة . دعونا نتذكر كم مرة استغلنا الاميركان ونفس الاعلام من قبل. كل حرب كبيرة يبررونها بتضليل اعلامي . انظروا القائمة :

الأربعاء، 16 فبراير، 2011

هل فشلت الديمقراطية ؟

بقلم: بول ترينور
ترجمة بثينة الناصري

في مقالته يقدم المفكر الاوروبي بول ترينور وجهة نظر مختلفة تماما. انه يرى ان النظام الديمقراطي اثبت انه ليس افضل مايصلح للشعوب. مقالة يجب ان يقرأها الجميع لادراك مايحدث حولنا .

قوة الجماهير في عصر الامبراطورية !

 بقلم: أرونداتي روي*

خطابها الذي القته في سان فرنسيسكو بكاليفورنيا في 16/8/2004
ترجمة بثينة الناصري
  
 عندما تذبح اللغة وتنزف معانيها ، كيف يمكن ان نفهم "قوة الجماهير" ؟ اذا كانت الحرية تعني الاحتلال والديمقراطية تعني رأسمالية الليبرالية الجديدة و الاصلاح يعني القمع ، وعندما تسري في جسدك قشعريرة لدى سماعك كلمات مثل "تمكين" و"حفظ السلام" – لماذا اذن يمكن ان يعني مصطلح "قوة الجماهير" ماتريده ان يعنيه . لهذا كله سوف اعرف " قوة الجماهير" من خلال هذه المقالة باسلوب "اخدم نفسك" الذي اجيده.

بزوغ القوة الكونية للولايات المتحدة

 ترجمة بثينة الناصري*
نشرت المقالة في 25 نيسان 2004

بعد قرون من استعباد الافارقة وذبح الهنود الحمر والاستيلاء على اراضي المكسيكيين ، لم تعد امريكا البيضاء قادرة على العيش في مجتمع متحضر ، او قيادة العالم بالتأكيد . لقد ساعدت الانتصارات السهلة والرخيصة على الضعفاء او الاسرى او الاعداء في الدول النامية على تعليم امريكا دروسا خاطئة وخلق قيم اجتماعية امريكية فاسدة.

كان التفكير بأن الثروات غير المحدودة في جنوب العالم الموجودة هناك من اجل نهبها والاستيلاء عليها والحقول الخصبة التي تنتظر عمالا لاتدفع لهم اجورا ، والدول الجنوبية الضعيفة التي تغري بالتحرش بها بهدف المتعة او الغنائم . . كل ذلك كان مثل شعير متخمر يطيح بتوازن سكير عمره اربعمائة سنة .

تشكيل العراق الجديد

 بقلم: نيل ماكي – صنداي هيرالد 15/4/2003
ترجمة بثينة الناصري

لقد تحول العراق الى خراب هذا الصباح. قصفت مدنه واحرقت مبانيه ونهبت حوانيته ومستشفياته ومصانعه ومنازله. هذه السنة رقم صفر للعراق. سقط النظام السابق وسوف تبني الولايات المتحدة البلاد من نقطة الصفر .

بزنس الحرب

بقلم: تشالمرز جونسون
ترجمة بثينة الناصري
نشرت الترجمة في 16 شباط 2004

هذا هو المستقبل: حين تصبح الحرب أكثر الأعمال ربحًا، علينا أن نتوقع المزيد منها.

(في أجهزة الحكومة علينا أن نتحرز من تأثير سطوة التحالف العسكري الصناعي غير المشروعة، سواء سعينا أم لم نسع إليها «إن إمكانية التعاظم المشئوم لسلطة وضعت في غير موضعها قائم وسوف يستمر. و ينبغي علينا ألا ندع عبء هذا التحالف يعرض مسيرة حرياتنا وديمقراطيتنا للخطر أبدًا. يجب ألا نقبل بأي شيء كأمرمسلم به). دوايت أيزنهاور 1961

إن الهيمنة العسكرية الدائمة علي العالم عملية مكلفة «في سبتمبر الماضي، بعد إنفاق 79 بليون دولار في العراق وأفغانستان، طلب جورج دبليو بوش من الكونجرس 87 بليون دولار إضافية من أجل إدامة المجهود لمدة سنتين أخريين. وفي خلال ساعات أقر البيت الأبيض بأن هذا الرقم هو تقدير أقل من المطلوب. وقد قال بول بريمر رئيس سلطة الاحتلال المؤقتة في العراق إنه (من المستحيل تقريبا المبالغة) في تكاليف إعادة إعمار تلك الأمة. ومن المحتمل أن يصل إجمالي النفقات العسكرية للسنة القادمة نصف تريليون دولار وهو أكثر مما أنفق في 1968 إبان ذروة حرب فيتنام.

الثلاثاء، 15 فبراير، 2011

سقوط الامبراطورية الأمريكية (1-3)

بقلم: يوهان غالتونج *
ترجمة بثينة الناصري
ترجم البحث في 14 كانون الثاني 2004


نبوءة لابد ان تقرأها : لماذا وكيف ومتى واين وعلى يد من ، تنهار وتسقط الامبراطورية ؟

سقوط الامبراطورية الامريكية (2-3)


الجزء الأول هنا
بقلم: يوهان غالتونج 
ترجمة  بثينة الناصري
لماذا وكيف ومتى واين وبيد من تنهار وتسقط الامبراطورية الاميركية؟

سقوط الامبراطورية الامريكية (3-3)

 الجزء الثاني هنا
بقلم: يوهان غالتونج
ترجمة بثينة الناصري

نشرت الترجمة في 20 كانون الثاني 2004


لماذا واين ومتى وكيف وعلى يد من تنهار وتسقط الامبراطورية؟

أهداف متحركة

بقلم: سيمور هيرش
ترجمة بثينة الناصري

نشرت الترجمة في 20 كانون الأول 2003

خطة البنتاغون السرية لتفكيك وتصفية المقاومة العراقية . الاستراتيجية والتكتيك
 

الخطة الامريكية في تخريب الزراعة العراقية

 بقلم: اريانا يونجونك تشا
ترجمة بثينة  الناصري
نشرت الترجمة في 5 شباط 2004

يكشف هذا التقرير الخطير التخريب المقصود للزراعة العراقية لصالح الشركات الزراعية الامريكية. وهي خطة نفذت في كل مكان من العالم الثالث من اجل تحويل البلاد الخصبة بعد تبويرها الى اسواق مفتوحة لزبالتهم الزراعية.

القرن الأمريكي الجديد

 بقلم: ارونداتي روي *
ترجمة بثينة الناصري

ترجمت المقالة في 23 كانون الثاني 2004

بكلمات شجاعة ترسم لنا هذه السيدة الرائعة خططا عملية وبسيطة للانتصار على الهيمنة والاحتلال.

في كانون الثاني / يناير 2003 تجمع الالوف منا من انحاء العالم في بورتو اليجر في البرازيل واعلنا ان (عالما آخر ممكنا) وعلى بعد الاف الاميال ، في واشنطن ، كان جورج بوش ومساعدوه يفكرون في الشيء ذاته.


كان موضوعنا ( المنتدى الاجتماعي العالمي ) وكان موضوعهم توسيع مايسميه الكثيرون مشروع القرن الامريكي الجديد.


في المدن العظيمة في اوربا وامريكا حيث كان مثل هذه الاشياء لاتقال - قبل بضع سنوات - الا همسا ، والان يتحدث الناس علنا حول الجوانب الحسنة من الامبريالية والحاجة الى امبراطورية قوية لتحقيق الامن في العالم الفوضوي.


والمبشرون الجدد يريدون النظام على حساب العدالة. والانضباط على حساب الكرامة . والهيمنة بأي ثمن. وبين حين وآخر يدعى بعضنا لـ(مناقشة ) القضية على منابر (حيادية) تقدمها الشركات المحتكرة للاعلام . ان مناقشة الامبريالية تشبه الى حد ما مناقشة حسنات ومساويء الاغتصاب. 

الهبوط بالعراق الى درجة (مستعمرة)

بقلم: كارستين ماثاوس*
ترجمة بثينة الناصري
ترجمت المقالة في 12 كانون الثاني 2004

تعدنا الادارة الامريكية بانها ستحقق (معجزة اقتصادية بين دجلة والفرات) وهي تراهن على خصخصة بالمفهوم الكلاسيكي الليبرالي الجديد الجذري. مع تقديم تسهيلات غير محدودة للشركات العملاقة الامريكية والبريطانية وبقية دول التحالف.


وفي نفس الوقت الذي اعلن فيه بول بريمر اعتقال صدام حسين ، وعد بمستقبل وردي للاقتصاد العراقي. ومباشرة بعد تلظه بجملته التي اصبحت شهيرة (اعتقل الطاغية) قال ( ان الاقتصاد يتقدم الى الامام) وبشر العراقيين بأن الوقت قد حان لبناء عراق الرفاهية والديمقراطية.

قتل سمك الرنجة

بقلم: بريان كلوغلي
ترجمة بثينة الناصري

ترجمت المقالة في 11 كانون الثاني 2004

للاسف لقد تعودنا ان يقودنا الغير ويمكننا التعايش مع ذلك ولكن اعادة كتابة التاريخ مسألة مختلفة ، لأن دفاعنا الوحيد هو الذاكرة .

***
في خطابه بمناسبة الكريسماس الذي القاه امام جنوده في العراق ، اكد توني بلير رئيس حزب العمال البريطاني الحاكم بأن هناك (دليلا هائلا على شبكة ضخمة من المختبرات السرية) في العراق.

وهكذا يجعل بلير من نفسه اضحوكة مرة اخرى. ومن الممتع ان نفحص القضية الزائفة و السوقية للمختبرات الشبحية في مضمون مايتصور السياسيون والمسؤولون من انهم يمكنهم ان يستمروا في تضليل الجمهور سيء الحظ .

لاتصدقوا كل ما تنشره الصحف!

بقلم: سام جاردنر 
ترجمة بثينة الناصري

نشرت المقالة في 19 كانون الثاني 2003

اننا نشهد حملة اعلامية منظمة تقوم بها الادارة الاميركية وحرب نفسية موجهة الى المقاومة في العراق. ويمكن قياس نجاح هذه الحملة من خلال المقالات التي نشرت في صحف مثل الواشنطن بوست وكريستيان ساينس مونيتور.

واذا تأملنا حوالي 100 تقرير صحفي آخر في الخمسة ايام التي اعقبت اعتقال صدام ، سيظهر موضوع واحد باديا للعيان: اعتقل صدام والولايات المتحدة على حافة القضاء على المقاومة العراقية.

ولكن هل هذه هي الحقيقة؟

كيف تبيع الحرب إعلاميا

بقلم : جيفري سانت كلير

ترجمة: بثينة الناصري

المقالة مقتطعة من كتاب كوكبرن وسانت كلير الجديد "زمن النهاية : موت السلطة الرابعة"

لن نتذكر كيف شنت الحرب على العراق بقدر تذكرنا كيف تم تسويقها. كان حرب بروباغندا ، حرب ادارة الوعي، حيث تقذف اطلاقات الجمل المثقلة بالايحاءات مثل "اسلحة دمار شامل" و "دولة مارقة"  على الجمهور المستهدف : نحن.

من اجل ان تفهم حرب العراق لا تحتاج ان تستشير جنرالات ، ولكن نساجي القصص ومديري العلاقات العامة الذين نصبوا المسرح تمهيدا للحرب من اروقة واشنطن حيث يتعايش جواسيس السياسة والاضاليل والحرب النفسية.