الأربعاء، 16 فبراير، 2011

هل فشلت الديمقراطية ؟

بقلم: بول ترينور
ترجمة بثينة الناصري

في مقالته يقدم المفكر الاوروبي بول ترينور وجهة نظر مختلفة تماما. انه يرى ان النظام الديمقراطي اثبت انه ليس افضل مايصلح للشعوب. مقالة يجب ان يقرأها الجميع لادراك مايحدث حولنا .

قوة الجماهير في عصر الامبراطورية !

 بقلم: أرونداتي روي*

خطابها الذي القته في سان فرنسيسكو بكاليفورنيا في 16/8/2004
ترجمة بثينة الناصري
  
 عندما تذبح اللغة وتنزف معانيها ، كيف يمكن ان نفهم "قوة الجماهير" ؟ اذا كانت الحرية تعني الاحتلال والديمقراطية تعني رأسمالية الليبرالية الجديدة و الاصلاح يعني القمع ، وعندما تسري في جسدك قشعريرة لدى سماعك كلمات مثل "تمكين" و"حفظ السلام" – لماذا اذن يمكن ان يعني مصطلح "قوة الجماهير" ماتريده ان يعنيه . لهذا كله سوف اعرف " قوة الجماهير" من خلال هذه المقالة باسلوب "اخدم نفسك" الذي اجيده.

بزوغ القوة الكونية للولايات المتحدة

 ترجمة بثينة الناصري*
نشرت المقالة في 25 نيسان 2004

بعد قرون من استعباد الافارقة وذبح الهنود الحمر والاستيلاء على اراضي المكسيكيين ، لم تعد امريكا البيضاء قادرة على العيش في مجتمع متحضر ، او قيادة العالم بالتأكيد . لقد ساعدت الانتصارات السهلة والرخيصة على الضعفاء او الاسرى او الاعداء في الدول النامية على تعليم امريكا دروسا خاطئة وخلق قيم اجتماعية امريكية فاسدة.

كان التفكير بأن الثروات غير المحدودة في جنوب العالم الموجودة هناك من اجل نهبها والاستيلاء عليها والحقول الخصبة التي تنتظر عمالا لاتدفع لهم اجورا ، والدول الجنوبية الضعيفة التي تغري بالتحرش بها بهدف المتعة او الغنائم . . كل ذلك كان مثل شعير متخمر يطيح بتوازن سكير عمره اربعمائة سنة .

تشكيل العراق الجديد

 بقلم: نيل ماكي – صنداي هيرالد 15/4/2003
ترجمة بثينة الناصري

لقد تحول العراق الى خراب هذا الصباح. قصفت مدنه واحرقت مبانيه ونهبت حوانيته ومستشفياته ومصانعه ومنازله. هذه السنة رقم صفر للعراق. سقط النظام السابق وسوف تبني الولايات المتحدة البلاد من نقطة الصفر .

بزنس الحرب

بقلم: تشالمرز جونسون
ترجمة بثينة الناصري
نشرت الترجمة في 16 شباط 2004

هذا هو المستقبل: حين تصبح الحرب أكثر الأعمال ربحًا، علينا أن نتوقع المزيد منها.

(في أجهزة الحكومة علينا أن نتحرز من تأثير سطوة التحالف العسكري الصناعي غير المشروعة، سواء سعينا أم لم نسع إليها «إن إمكانية التعاظم المشئوم لسلطة وضعت في غير موضعها قائم وسوف يستمر. و ينبغي علينا ألا ندع عبء هذا التحالف يعرض مسيرة حرياتنا وديمقراطيتنا للخطر أبدًا. يجب ألا نقبل بأي شيء كأمرمسلم به). دوايت أيزنهاور 1961

إن الهيمنة العسكرية الدائمة علي العالم عملية مكلفة «في سبتمبر الماضي، بعد إنفاق 79 بليون دولار في العراق وأفغانستان، طلب جورج دبليو بوش من الكونجرس 87 بليون دولار إضافية من أجل إدامة المجهود لمدة سنتين أخريين. وفي خلال ساعات أقر البيت الأبيض بأن هذا الرقم هو تقدير أقل من المطلوب. وقد قال بول بريمر رئيس سلطة الاحتلال المؤقتة في العراق إنه (من المستحيل تقريبا المبالغة) في تكاليف إعادة إعمار تلك الأمة. ومن المحتمل أن يصل إجمالي النفقات العسكرية للسنة القادمة نصف تريليون دولار وهو أكثر مما أنفق في 1968 إبان ذروة حرب فيتنام.

الثلاثاء، 15 فبراير، 2011

سقوط الامبراطورية الأمريكية (1-3)

بقلم: يوهان غالتونج *
ترجمة بثينة الناصري
ترجم البحث في 14 كانون الثاني 2004


نبوءة لابد ان تقرأها : لماذا وكيف ومتى واين وعلى يد من ، تنهار وتسقط الامبراطورية ؟

سقوط الامبراطورية الامريكية (2-3)


الجزء الأول هنا
بقلم: يوهان غالتونج 
ترجمة  بثينة الناصري
لماذا وكيف ومتى واين وبيد من تنهار وتسقط الامبراطورية الاميركية؟

سقوط الامبراطورية الامريكية (3-3)

 الجزء الثاني هنا
بقلم: يوهان غالتونج
ترجمة بثينة الناصري

نشرت الترجمة في 20 كانون الثاني 2004


لماذا واين ومتى وكيف وعلى يد من تنهار وتسقط الامبراطورية؟

أهداف متحركة

بقلم: سيمور هيرش
ترجمة بثينة الناصري

نشرت الترجمة في 20 كانون الأول 2003

خطة البنتاغون السرية لتفكيك وتصفية المقاومة العراقية . الاستراتيجية والتكتيك
 

الخطة الامريكية في تخريب الزراعة العراقية

 بقلم: اريانا يونجونك تشا
ترجمة بثينة  الناصري
نشرت الترجمة في 5 شباط 2004

يكشف هذا التقرير الخطير التخريب المقصود للزراعة العراقية لصالح الشركات الزراعية الامريكية. وهي خطة نفذت في كل مكان من العالم الثالث من اجل تحويل البلاد الخصبة بعد تبويرها الى اسواق مفتوحة لزبالتهم الزراعية.

القرن الأمريكي الجديد

 بقلم: ارونداتي روي *
ترجمة بثينة الناصري

ترجمت المقالة في 23 كانون الثاني 2004

بكلمات شجاعة ترسم لنا هذه السيدة الرائعة خططا عملية وبسيطة للانتصار على الهيمنة والاحتلال.

في كانون الثاني / يناير 2003 تجمع الالوف منا من انحاء العالم في بورتو اليجر في البرازيل واعلنا ان (عالما آخر ممكنا) وعلى بعد الاف الاميال ، في واشنطن ، كان جورج بوش ومساعدوه يفكرون في الشيء ذاته.


كان موضوعنا ( المنتدى الاجتماعي العالمي ) وكان موضوعهم توسيع مايسميه الكثيرون مشروع القرن الامريكي الجديد.


في المدن العظيمة في اوربا وامريكا حيث كان مثل هذه الاشياء لاتقال - قبل بضع سنوات - الا همسا ، والان يتحدث الناس علنا حول الجوانب الحسنة من الامبريالية والحاجة الى امبراطورية قوية لتحقيق الامن في العالم الفوضوي.


والمبشرون الجدد يريدون النظام على حساب العدالة. والانضباط على حساب الكرامة . والهيمنة بأي ثمن. وبين حين وآخر يدعى بعضنا لـ(مناقشة ) القضية على منابر (حيادية) تقدمها الشركات المحتكرة للاعلام . ان مناقشة الامبريالية تشبه الى حد ما مناقشة حسنات ومساويء الاغتصاب. 

الهبوط بالعراق الى درجة (مستعمرة)

بقلم: كارستين ماثاوس*
ترجمة بثينة الناصري
ترجمت المقالة في 12 كانون الثاني 2004

تعدنا الادارة الامريكية بانها ستحقق (معجزة اقتصادية بين دجلة والفرات) وهي تراهن على خصخصة بالمفهوم الكلاسيكي الليبرالي الجديد الجذري. مع تقديم تسهيلات غير محدودة للشركات العملاقة الامريكية والبريطانية وبقية دول التحالف.


وفي نفس الوقت الذي اعلن فيه بول بريمر اعتقال صدام حسين ، وعد بمستقبل وردي للاقتصاد العراقي. ومباشرة بعد تلظه بجملته التي اصبحت شهيرة (اعتقل الطاغية) قال ( ان الاقتصاد يتقدم الى الامام) وبشر العراقيين بأن الوقت قد حان لبناء عراق الرفاهية والديمقراطية.

قتل سمك الرنجة

بقلم: بريان كلوغلي
ترجمة بثينة الناصري

ترجمت المقالة في 11 كانون الثاني 2004

للاسف لقد تعودنا ان يقودنا الغير ويمكننا التعايش مع ذلك ولكن اعادة كتابة التاريخ مسألة مختلفة ، لأن دفاعنا الوحيد هو الذاكرة .

***
في خطابه بمناسبة الكريسماس الذي القاه امام جنوده في العراق ، اكد توني بلير رئيس حزب العمال البريطاني الحاكم بأن هناك (دليلا هائلا على شبكة ضخمة من المختبرات السرية) في العراق.

وهكذا يجعل بلير من نفسه اضحوكة مرة اخرى. ومن الممتع ان نفحص القضية الزائفة و السوقية للمختبرات الشبحية في مضمون مايتصور السياسيون والمسؤولون من انهم يمكنهم ان يستمروا في تضليل الجمهور سيء الحظ .

لاتصدقوا كل ما تنشره الصحف!

بقلم: سام جاردنر 
ترجمة بثينة الناصري

نشرت المقالة في 19 كانون الثاني 2003

اننا نشهد حملة اعلامية منظمة تقوم بها الادارة الاميركية وحرب نفسية موجهة الى المقاومة في العراق. ويمكن قياس نجاح هذه الحملة من خلال المقالات التي نشرت في صحف مثل الواشنطن بوست وكريستيان ساينس مونيتور.

واذا تأملنا حوالي 100 تقرير صحفي آخر في الخمسة ايام التي اعقبت اعتقال صدام ، سيظهر موضوع واحد باديا للعيان: اعتقل صدام والولايات المتحدة على حافة القضاء على المقاومة العراقية.

ولكن هل هذه هي الحقيقة؟

كيف تبيع الحرب إعلاميا

بقلم : جيفري سانت كلير

ترجمة: بثينة الناصري

المقالة مقتطعة من كتاب كوكبرن وسانت كلير الجديد "زمن النهاية : موت السلطة الرابعة"

لن نتذكر كيف شنت الحرب على العراق بقدر تذكرنا كيف تم تسويقها. كان حرب بروباغندا ، حرب ادارة الوعي، حيث تقذف اطلاقات الجمل المثقلة بالايحاءات مثل "اسلحة دمار شامل" و "دولة مارقة"  على الجمهور المستهدف : نحن.

من اجل ان تفهم حرب العراق لا تحتاج ان تستشير جنرالات ، ولكن نساجي القصص ومديري العلاقات العامة الذين نصبوا المسرح تمهيدا للحرب من اروقة واشنطن حيث يتعايش جواسيس السياسة والاضاليل والحرب النفسية.